وزير المالية يعلن دعمه للمجلس

: حجم الخط

أعلنت وزارة المالية والاقتصاد الوطني عن دعم المجلس القومي

للأدوية والسموم وإيجاد مقر دائم له في وقت طالبت فيه بفتح باب التسجيل

للأدوية منعاً للاحتكار.

وأعلن بدرالدين محمود وزير المالية لدى زيارته للمجلس القومي

للأدوية والسموم عن دعم المختبر الوطني للرقابة والبحوث الدوائية

مؤكداً على ضرورة تسجيع الصناعة الدوائية الوطنية وتسريع إجراءات

التسجيل لافتاً لدور المجلس في مجال التسجيل والرقابة على الأدوية

والتشريعات التي تحكم الأدوية وقال محمود أن الدواء من السلع الثمانية

المستهدفة بالبرنامج الخماسي لأهميتها في حياة الناس وهي من أكثر

أربعة سلع يتم استيرادها مشيراً إلى أن هناك أبعاد علمية وفنيه للرقابة

مما يؤكد اهميتها.

واعتبر الوزير الدواء سعله لها خصوصيتها لافتاً الى وجود ضوابط

فنيه تحكمها ومربتطة بالتسجيل . من جهنه اكد بحر ادريس أبو قرده

وزير الصحة الإتحادي ورئيس المجلس على تحمل الدولة لمسؤلياتها تجاه

توفير الأدوية المجانية وتقوية التأمين الصحي.

Share

Submit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn